الرئيسية / أمنيات / الداخلية: ملاحقة وضبط المركبات المخالفة التي تحمل لوحات خليجية

الداخلية: ملاحقة وضبط المركبات المخالفة التي تحمل لوحات خليجية

أصدر وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون المرور اللواء عبدالله المهنا تعليمات مشددة لعموم رجال واجهزة الادارة العامة للمرور بملاحقة وضبط المركبات المخالفة التي تحمل لوحات خليجية بهدف فرض القانون والحفاظ على السلامة المرورية للجميع.

وقال اللواء المهنا في تصريح صحافي اليوم ان تلك التعليمات صدرت بعد ان وصلت حصيلة الحملة المرورية المكثفة التي انطلقت خلال الاشهر الثلاثة الماضية الى 102 مخالف ارتكبوا 192ر13 الف مخالفة مرورية بلغت قيمتها 450 الف دينار.

واوضح ان هناك مواطنين يقودون مركبات تحمل لوحات خليجية ويرتكبون مخالفات جسيمة سواء القيادة بسرعة فوق المعدل او تخطي الاشارات الضوئية الحمراء ظنا منهم أن التلاعب والتدليس ومخالفة القانون يجعلهم خارج نطاق الملاحقة مضيفا ان الادارة العامة للمرور تحتفظ بقاعدة بيانات كاملة عن المواطنين اصحاب المركبات التي تحمل لوحات خليجية.
واكد عدم تهاون الوزارة مطلقا في الحفاظ على هيبة واحترام القانون مضيفا ان كل مخالف سينال العقاب الرادع سواء كانت المركبة بلوحات كويتية او خليجية لاسيما ان السلامة المرورية على الطريق وسيلة وهدف نسعى جاهدين لتحقيقه.

واضاف ان “ارتكاب المخالفات المرورية الجسيمة او البسيطة يشكل اساءة بالغة للسائق وللجهة التي صدرت عنها تلك اللوحات وهو ما لا نقبله ولن نسمح به على الاطلاق”.
واشار اللواء المهنا الى ان “كل مواطن يقود مركبة تحمل لوحات خليجية امامه مهلة شهر يتم خلالها استبدال اللوحات” معربا عن امله في ان يعي كل مواطن هذه الرسالة وتحمل المسؤولية الأدبية والأخلاقية في عدم إساءة إستخدام هذه اللوحات في ارتكاب مخالفات مرورية تشكل خطرا داهما عليه وعلى كل مستخدمي الطريق.

من جانبه قال المدير العام للادارة العامة للعلاقات والاعلام الامني في وزارة الداخلية العميد عادل الحشاش في تصريح مماثل ان احترام قانون وآداب المرور يسري على جميع السائقين ومستخدمي الطريق سواء كانت المركبات تحمل لوحات كويتية أو خليجية مؤكدا ان سلامة جميع رواد الطرق من سائقين ومشاة غاية لا مجال فيها للتهاون أو التراخي.
واضاف ان تشديد الرقابة على المركبات التي تحمل لوحات خليجية ليس رد فعل وإنما جاء بناء على قواعد معلومات وأرقام واحصائيات لافتا الى ان “اكثر المخالفات التي ارتكبها مواطن بلغت 1645 مخالفة قيمتها 575ر57 الف دينار”.

وذكر ان الاعلام الأمني سيواصل حملات التوعية والارشاد لغرس الثقافة المرورية بين مستخدمي الطريق من سائقين ومشاة حتى يعرف الجميع ما له من حقوق وما عليه من واجبات بما يساهم في الحفاظ على حياة وممتلكات وسلامة الآخرين.

إقرأ أيضاً

نقابة الداخلية : تمييز الوزارة ضد ” المدنيين ” غير مقبول .. ومميزاتهم ومستحقاتهم مهضومة

استنكر رئيس نقابة العاملين المدنيين بوزارة الداخلية ناصر الحجيلان تجاهل الوزارة لجميع المطالبات المتكررة بالحقوق ...

Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com