الرئيسية / إقليمي وعالمي / أطباء بلا حدود: قصف مستشفى قندوز تواصل رغم الإبلاغ
A German soldier looks on inside an Afghan military base during fighting between Taliban militants and Afghan security forces in Kunduz on October 1, 2015. Afghan forces pushed into the centre of Kunduz on October 1, triggering pitched gunfights as they sought to flush out Taliban insurgents who held the northern city for three days in a stinging blow to the country's NATO-trained military The stunning fall of the provincial capital, even temporarily, highlighted the stubborn insurgency's potential to expand beyond its rural strongholds in the south of the country Afghan forces, hindered by the slow arrival of reinforcements but backed by NATO special forces and US air support, struggled to regain control of the city after three days of heavy fighting. AFP PHOTO / Wakil Kohsar (Photo credit should read WAKIL KOHSAR/AFP/Getty Images)

أطباء بلا حدود: قصف مستشفى قندوز تواصل رغم الإبلاغ

قالت منظمة أطباء بلا حدود إن عمليات قصف مركزها الصحي بقندوز الأفغانية “استمرت أكثر من نصف ساعة” بعدما أبلغت القوات الافغانية والاميركية بإصابة مركزها بضربة اولى.

وأوضحت أنها كانت قد بعثت بإحداثيات المستشفى الجغرافية إلى جميع أطراف النزاع، إلا أن ذلك لم يحل دون حصول غارة أميركية.

وقتل 19 شخصا، جراء غارة جوية يفترض أنها أميركية، على إقليم قندوز الأفغاني، فيما وصفت الأمم المتحدة الحادث بغير المبرر والذي قد يكون جريمة.

وبحسب رويترز، دعا المفوض الأعلى لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة، زيد رعد الحسين، إلى إجراء تحقيق معمق وشفاف، قائلا إنه في حال كانت الضربة قد تعمدت إصابة المستشفى التابع لمنظمة أطباء بلا حدود، يصبح الأمر جريمة حرب.

في غضون ذلك، قدم الرئيس الأميركي، باراك أوباما، السبت، التعازي، قائلا إنه ينتظر نتائج التحقيق، مشيرا إلى أن وزارة الدفاع بدأت تحقيقا كاملا وتنتظر النتائج قبل الحكم النهائي على ملابسات المأساة.

وأكدد أوباما تعاونه مجددا مع الرئيس الأفغاني، أشرف غني، والشركاء الدوليين لدعم القوات الأفغانية.

من جانبه، أوضح وزير الدفاع الأميركي، آشتون كارتر، أن القوات الأميركية المساندة للقوات الأفغانية كانت تتحرك في المنطقة مثل حركة طالبان، دون أن يحدد ما إذا كانت قوات بلاده وراء الغارة.

إقرأ أيضاً

نيويورك تايمز: أميركا تعزّز تجارتها مع إيران رغم صفقات السعودية

أكدت صحيفة “نيويورك تايمز” أن إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب أظهرت، من الناحية العملية، استعدادها ...

Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com